مع نفسك

‏إذا قللت من قيمة نفسك. فلا تتوقع أن أحداً سيزيد من قيمتها. ‏كلٌ منّا له قيمة مضافة على الأرض. لكن الكثير منّا لا يعرفها. سواءً علمت أم لم تعلم، أنت دائماً تخاطب عقلك ونفسك بشكل مستمر من خلال أفكارك وأنت بشكل مقصود تكوّن قناعاتك ومنصات أفكارك وظنونك. ‏إذا أردت أن تغير حياتك للأفضل، يجب أن…

ثق بنفسك

لا يستطيع أي أحد أن يفصل تركيب شخصيته عن تأثير المجتمع وثقافته المحيطين به. ولأننا نشأنا في بيئة غنية بالموروثات والعادات و”السلوم” فإن هذه السلوم تداخلت في حرية تركيب بصمتنا الشخصية. من جرب أختبار إم.بي.تي.آي للنمطية الشخصية سيفهم ما أعني من حرية تركيب بصمتنا الشخصية. كنت أتساءل مثلي مثل غيري، عن مدى سلامة وصحة بعض…

من أي كيمياء أنت؟

 هناك أشياء ومواقف وذكريات في حياتنا كثيرة قد يصغر قدرها وقد يكبر. أو حتى بساطتها أو ضخامتها أو جمالها أو بشاعتها. لكن هناك شيءٌ ما يجذبنا تجاه بعض المواقف أو اللحظات أو الذكريات الأجمل. بل أنك قد تعتقد أن فترة ما أو لحظة محددة في حياتك كانت هي الأجمل على الإطلاق بالرغم من أنك قد…

الأيوباك يعلن أسماءً جديدة للعناصر 113-115-117-118

جمال العتيبي: الجبيل الصناعية أعلن الإتحاد الدولي للكيمياء التطبيقية والبحتة آيوباك IUPAC عن إطلاق أربعة أسماء جديدة على عناصر الجدول الدوري للكيمياء أرقام 113 و115 و117 و118 وذلك يوم 8 يونيو 2016م حيث من المتوقع اعتماد هذه الأسماء بشكل رسمي في اجتماع هيئة آيوباك القادم. وكان الآيوباك قد رشح اسماء (نيهونيوم Nh للعنصر 113 بدلاً عن الاسم…

الاستراتيجيات الخمس لتطوير القيادة لدى موظفيك

قبل سنوات قال لي رئيسي: “أن تكون مديراً فهذا يعني أن تكون لديك خطة إحلال جاهزة منذ البداية. لأنك لن تستطيع مواصلة الترقي والتطور بدون أن يكون لديك البديل الجاهز ليحل محلك”. وبالرغم أن هذا الأمر قد يبدو صعباً لكنه في أغلب الأحيان يتوقف عليك أنت كمدير أو قائد للفريق. فكونك مديراً لمجموعة من الموظفين…

العزم هو ما يخلق الفرق

•ليس القائد هو الذي ينجز الأعمال، بل الذي يصنع العزم في الفريق لإنجاز الأعمال• البارحة كنت مع أحد الأصدقاء يحدثني عن معاناته مع عمله الجديد والذي تلقى من أجله عرضاً مجزياً، كان يقول لي: تخيل أن الشركة التي أعمل بها تتوفر بها كل إمكانات النجاح، ومع ذلك صدمت لوجود أفراد محطمين وآخرين غير مبالين وقيادات…

كيف تعرف ما إذا كنت مديراً سيئاً؟

عزيزي القارئ.. لك أن تتخيل أن كل الذين يعملون في الوظائف القيادية يعتقدون أنهم قادة ممتازون، أو على الأقل ليسوا بسيئين. إذاً من هم القادة السيئون والمدراء الذين يتسببون في وقوع الأزمات والمشكلات في مؤسساتهم؟ بل السؤال الأكثر أهمية: هل أنا وأنت من أولئك المدراء السيئين؟ أم من ضمن أولئك الجيدين؟ دعنا نفكر بعمق وبمنطق…